سورية الحق سورية الوطن مهد الصمود

2018-09-23 16:53:00

عيون دمشق - بقلم فضيلة الشيخ أيمن زهر الدين

سورية الحق سورية الوطن سورية مهد الصمود والمقاومة والقومية العربية ونصيرة كل حركات التحرر والحق في العالم..ونحن كسوريين تربينا في وطننا الغالي سورية واستقينا من أمنا الغالية سورية كل المعاني والقيم الوطنية والقومية ومناصرة الحق ..ولم نكن يوماً الاّ المواطنين السوريين المؤمنين ايماناً مطلق بسوريتنا وعروبتنا وقضية فلسطين التي هي بوصلتنا ولم نحيد يوماً عن البوصلة..فمنذ عام ١٩٤٨ ونحن واقفون مع قضيتنا قضية فلسطين وسنبقى مع شرفاء فلسطين ولبنان وكل العالم ...فسورية وفلسطين قلب واحد في جسد الأمة العربية...والخنجر واحد الذي يطعننا...ونحن على تواصل مع شرفاء ومقاومين فلسطين في كل شبر منها الأوفياء لسورية قلب العروبة النابض لأن سورية لم تكن يوماً الاً الحضن الدافئ لأهلنا في فلسطين وكل العرب الشرفاء ولم ولن نساوم على فلسطين ولا على أي شبر من الوطن العربي وعلى شرفاء العرب...ولو ساومنا لكنا الآن في مأمن من هذه المؤامرة الكونية علينا كما فعل غيرنا من الخونة والمتآمرين الذين هم ذيول لقوى الشر والتآمر والغدر والخيانة...وبإذن الله انتصرنا وسنبقى الأوفياء للوطن والقومية العربية والشرفاء والأحرار في العالم..ونحن مع كل يد تضرب العدو الصهيوني الغاصب وتضرب قوى العدوان والتآمر والغدر والخيانة...نحن ننزف مع كل قطرة دم تنزف من اجساد شرفاء غزة.. نحن مع كل يد تقاوم أمام القدس الشريف...ومع كل مقاوم في جنوب لبنان الصامد ومع كل شرفاء العالم أينما كانوا فهكذا علمتنا أمنا سورية وعلمنا سلطان باشا الاطرش والشيخ صالح العلي وابراهيم هنانو ويوسف العظمة والقائد الخالد حافظ الأسد والقائد بشار الاسد رمز الصمود والمقاومة والنصر والرجولة وسنبقى الأوفياء للوطن والقومية العربية والشرفاء قولاً وفعلاً ما دام فينا عرق ينبض