عشق البدايات... بقلم رياب الحديد

2021-09-08 17:18:00

عيون دمشق -  بقلم رياب الحديد

آخر الحكايات سرمدية الأمل

على مرمى من الحنين

عبرات خانها الصبر

وأبحر فيها الألم

مصلوبة تلك الأماني على كف القدر

تبكيها سنين انتظار

قطعت أوصالها سهام الضجر

مللني الصبر

موعدنا غداً والغد مولود من العدم

وهم بوهم وبقايا أمنيات.. خلف أسوار مدينتنا

منبوذ بالعراء كحلم مات بالأمس

يرتقب بلهفة الروح

خطى العابرين

ودمع الحيارى

والقلب بيت عمه الخراب

وزوايا حزن سكارى

في سماء مددت لها يدي من ظلام يحيطني

لأقطف منها سرب نجوم حين أشاء

وألقيها عقداً على صدرك ذات مساء

كيف حاصرك الوهم

بأخر كأس ثملت به تلك المساءات

فتغير قانون الأرض

كأنك لم تكن شتاء أهداني

غيوم الهوى تمطر عشق البدايات

وألقاك اليوم خريفاً

بعثر روحي

فثار قلمي ناعياً كل اللغات

والحبر من لاهوت ألمي

حروف تعلن حربها نور ونار

أراقب بصمت تلك الدروب

وأسال بلهفة الغريب

عبير يديك المفقود

أصلي وابتهل

صلاة مذنب فقد شغف الحياة

وأضناه حمل الخطايا

فهل تنفع الصلاة ويستقيم لي وجود

ياعطر الجنان وياصوتك المتقد بصدري

كنور الضياء

قصيدة أنت نسجتها من شبق الكلمات

فكنت أخر الحكايات وأجمل الذكريات