في انتظار الضوء... بقلم أميمة إبراهيم

2020-08-18 13:45:00

عيون دمشق - بقلم أميمة إبراهيم

كأنكَ مازلتَ معي

تحثُّ الخُطا

تقتفي ظلال الشمسِ

تُوشوشُ لها:

"قليلٌ من الضوءِ يكفينا".

*********

كأني

مازلتُ أركضُ حافية ً

كي أصل إلى نبعةٍ تفجرت في قلبينا

أغرفُ ملءَ راحتيَّ

أسقيكَ

وأغسلُ بلؤلُئِها

تجاعيد وجهكَ

وما خلَّفَتهُ السنونُ.

*********

كأنّنا

ما افترقنا

ولاهاجرت سنونوات البلدِ

وعافت مطارحها

وعاثَ الخرابُ.

كأننا قابَ لهفتين

من دمعٍ

وعناق.