عرش الإنوثة.... بقلم المقدم الشاعر رجاء شعبان

2020-07-01 14:56:00

عيون دمشق - بقلم المقدم الشاعر رجاء شعبان

سأُعيد عرش إنوثتي بعيداً عنك..
بكتابتي
إذ نهداي قلماي ! 
سأغوي بِقامةِ حروفي النساء
قبل الرجال
وأُعلن ثورة العشق للمُحال !
إنّه قلبي الرقراق بالحبّ بمنأىً عنك
وعن رفضك
وعن صخورك وحجارتك التي سأميل عنها
أجري إلى بحرٍ كبير
أو إلى زرعٍ مشتاق
فأبقى أنا الماء
وتبقى النار التي تحترق بحالها
أيّها السلطان بلا مُلْكٍ إلّا وقود الخوف
أنا الغيم الحزين الذي سقطَ فرحاً مطيرْ
لن يستسلم لامتداد الفضاء
فَرحلَ ورحل
وحين تعب
سقطَ برداً ورزقاً على أرضٍ جرداءْ
لكنها ممتنّة ببركة السماء
هو ذا الطريق لي
سأنطلق وأخلع الباب
إنه يناديني ذاك السناء